منصة Youtube: بابٌ لعالم العمل الحر

تشغل اليوم منصات التواصل الاجتماعي عدة مهام، فهي أداة للتواصل وتقوم بعملية إخبارية، وهي أداة للتسلية، واليوم باتت منصات يعمل فيها الكثير من الموهوبين كعملٍ حر يكسبهم المال من خلال المشاهدات والتفاعل، وفي رأس هذه المنصات تأتي منصة Youtube كمنصة ترتكز على كثير من أصحاب المحتوى. 

حفزت منصة Youtube بشكلٍ أو بآخر مفهوم العمل الحر؛ فهي تعزز كل من يمتلك موهبة، مثل التصوير، الكتابة، الرسم، وغيرها من المواهب على إنتاج المزيد من المحتوى المسموع والمقروء والمرئي. 

وقبل سنوات من الآن، كان كل من يمتلك موهبة، أو يعمل في عملية إنتاج المحتوى، كان عليه أن يبحث عن جهة تستقطبه في وظيفة يكرس بها جهوده، وقد تحده في العمل بمسارٍ واحد، لذا كانت منصة Youtube بمثابة بابٍ شرع أبواب الإبداع أمام صُناع المحتوى، فالكل يمكنه صناعة محتوى في أي مجالٍ يريده، وفي أي فكرةٍ يرغب بها، ومقابل ذلك.. سيكسب المال. 

وإلى جانب كون منصة Youtube مصدر دخلٍ لصُناع المحتوى، فإن تحفيزها للعمل الحر من منطلق رغبة الموهوبين بالانتشار، والوصول إلى الفرص المميزة؛ فلنفترض مثلاً أن هنالك مصوراً فوتوغرافياً يحلم بفرصٍ عالمية يكون من ضمنها، عبر منصة Youtube ونشره للأعمال وحصوله على التفاعل سترتفع فرصه المستقبلية في تعاون الجهات المحلية والعالمية معه، وهكذا أصبحت منصة Youtube هي غاية ووسيلة في آنٍ واحد، فهي تمنح صُناع المحتوى الحرية المطلوبة في نشر الأعمال، وأيضاً تكون وسيلة في حصولهم على الفرص الاستثنائية التي لولا هذا النوع من المنصات لما كانت. 

وفي الفترة الأخيرة، اتجه الكثير من صُناع المحتوى إلى ترك وظائفهم لتحل منصة Youtube محل وظيفتهم الكلية، وتنوعت المواضيع التي يتناولونها، من وصفات أكلٍ، إلى الدروس في اللغات، إلى البرمجيات، وغيرها الكثير من المواضيع، التي يصنعون لها محتوى خاصاً يتلقى الكثير من المشاهدات، مما يُعد مصدر دخلٍ لهم. 

وشاهدنا في العالم العربي الكثير من النماذج المعروفة اليوم من كُتاب ومصورين وممثلين، ممن كانت نقطة انطلاقتهم من منصة Youtube. 

لكن، لماذا Youtube؟

تعتبر منصة Youtube اليوم محرك بحثٍ يُعد هو الثاني عالمياً بعد محرك بحث Google، فالثاني يجيب على كثيرٍ من التساؤلات، لكن منصة Youtube تطرح الكثير من التجارب!

وبحسب الدراسات، فإن 73٪ من البالغين يستخدمون المنصة، كما يستخدمها بشكلٍ شهري أكثر من 2 مليار مستخدم، وهذه الأرقام الهائلة هي من ستعمل على اعتبار منصة Youtube معززة للعمل الحر، فهي اليوم مصدر دخلٍ لما يشتهيه الصانع من محتوى. 

موضوعات ذات علاقة

شارك الموضوع

Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp

الاشتراك بالقائمة البريدية

تسجيل الدخول