نمذجة ريادة الأعمال في قالب الدعم الحكومي

بقلم/ الدكتور برهان فاخرجي – الرئيس التنفيذي ومؤسس مركز IGENE

تناغم مصطلح ريادة الأعمال في الآونة الأخيرة مع تحقيق أهداف رؤية الخير والبركة 2030، وأصبح هذا المصطلح أيقونة مجالسنا وحواراتنا، وألفته المقالات الصحفية، وتعايش معه مختلف أطياف المجتمع. شغف وفرصة ودعم وتمكين و(نمذجة) وحاضنة ومسرعة ومساحات عمل مشتركة وورشة عمل… إلى آخره من تلكم العبارات التي أصبحت تسيطر على حواراتنا اليومية ولقاءاتنا وباتت (تعلق الجرس) في أذهاننا.

أنا.. “عالِم” مختبرات طبية ألف المجهر وأجهزة المختبرات وشغلته المراجع والمحاضرات والقراءة بين السطور، أنا دائم الوجود في مختبري بين عينات الدم ونتائج الفحوصات، وأكبر تحدٍ لي كان الحالات الطارئة في غرفة العمليات، كيف أنجزها في أسرع وقت؛ للحفاظ على حياة البشر.

كأي مواطن علّق جرس ريادة الأعمال ناقوس التغيير في حياتي من نمط (رتيب) إلى حياة تحفّها المخاطرة والانتقال من منطقة الراحة (الراتب المضمون) إلى منطقة المخاطرة (الرزق على الله)!

تعوَّدت في عملي رسم خارطة الطريق لأي تحدٍ جديد وكان أكبرها هو إبداع “IGene” أول مركز تدريب صحي متخصص في علم الجينوم (شغفي)، من هنا كان علي قبل التفكير في إطلاق المشروع أو فكرته أن أتحصَّن بمهارات رائد الأعمال، بحثت عن الأفضل في تقديم الاستشارت المجانية وبدعم حكومي، وكانت محطتي الأولى (مركز “دلني” للأعمال)، وبمساعدة أفضل المستشارين ولساعات استشارية متخصصة في محور الريادة والاستثمار تنعّمت بدعم حكومي مجاني لتلكم الخدمات الاستشارية، وبعد عام كامل أيقنت أني مستعد لتقديم مشروعي النوعي والمميز بإضافته النوعية للاقتصاد الوطني، وتحقيق أهداف الرؤية في توطين المهارات القياسية.. إلى بنك التنمية الاجتماعية دعم حكومي دون أي فائدة كفل 60% من كلفة المشروع بقرض حسن (يا سلام)! وزارة التجارة في 180 ثانية استخرجت السجل التجاري، وأنا أرتشف الرشفة الثانية من كوب قهوتي الداكنة (بدون حليب أو سكر).. هيئة الزكاة والضريبة والجمارك تعامل راقٍ وإجابة عن استفسار مواطن يهمه المعلومات الصغيرة قبل الكبيرة.. تواصل عبر “تويتر” والاتصال الهاتفي، وحتى عبر الإيميل.. تناغم رائع في دعم رائد الأعمال الصغير.. الهيئة السعودية للتخصصات الصحية أبدت اهتمامها بالمشروع، وساعدني منسوبوها في استخراج الرخصة المبدئية. شكراً الهيئة العامة للغذاء والدواء اعتمدت الكثير من أجهزة المختبر.. ومنصة “فسح” سهّلت خروج الحاويات، وحتى “سابر” لهم مني ألف تحية وتقدير.. دعم حكومي وأتمتة وإنجاز المهمات وأنا في منزلي أرتشف كوب الشاهي بالنعناع (الحساوي).

بدأت في إنشاء المبنى، كانت رخصة البلدية وتصديقها من أمانة جدة، وبعدها إطلاق التيار، وتعاون شركة الكهرباء المذهل بطابع إلكتروني ومتابعة سير المعاملة بتنبيهات عبر الرسائل النصية (أحمدك يا رب)، والتي أعتبرها نقلة نوعية وتسهيلاً لرائد الأعمال.

لم أنتهِ بعد! وزارة الصحة ممثلةً في معالي وزير الصحة ووكيل وزارة الصحة للاستثمار الصحي دعما مشروع “IGene” أيضاً بالكثير.

اليوم، أكتب لكم هذا المقال وأنا في مكتبي وعلى كرسي مريح وفاخر في أول مركز تدريب صحي داعم لأبحاث الجينوم والذكاء الاصطناعي “IGene”، إنجاز حقيقي تحقق بدعم حكومي من لدن 12 قطاعاً حكومياً موجهاً لدعم ريادة الأعمال، وإذا كان هذا الإنجاز يهدى كان أحقّ به سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان؛ لأن رؤية المملكة 2030 برهنت بواقعية على سهولة إنجاز مشاريع نوعية.

موضوعات ذات علاقة

شارك الموضوع

Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp

الاشتراك بالقائمة البريدية

تسجيل الدخول